حركة عالمية للتلويح بالوداع للسلاح النووي

 

الحكومات ستجتمع في الأمم المتحدة لمدة تزيد على اربعة اسابيع خلال شهري نيسان وأيار لعام 2015 ، وذلك على هامش الاستعراض الدوري الخامس لمعاهدة حظر الانتشار.

المجتمع المدني يدعوا الحكومات لوضع حد لتهديد السلاح النووي من خلال التفاوض الجاد لتحريمه والقضاء عليه تماشياً مع ما تقتضية اتفاقية منع انتشار السلاح النووي.

الموجة العالمية ستتضمن مشاركات رمزية من مدن مختلفة في جميع انحاء العالم وبتوقيت زمني يسبق انعقاد مؤتمر استعراض معاهدة منع الانتشار لعام 2015 في نيويورك ، تبدأ الموجة بمسيرة كبيرة تنطلق من مدينة نيويورك في 26 نيسان ومن ثم تنطلق غربا وفقاً للتوقيت الزمني لباقي المدن بموجة تودع فيها الانسانية خطر الاسلحة النووية بشكل رمزي.   

سيشارك في تلك الموجة العالمية برلمانيين، رؤساء بلديات، رجال دين، ناشطون في مجال حماية البيئة، نشطاء في مجال حقوق الانسان، الأندية الرياضية، مشاهير، وغيرهم من ممثلي منظمات المجتمع المدني.

الموجة العالمية هي جزء من حركة السلام للعالم والتي تدعو إلى تحقيق السلام والعدالة والتنمية المستدامة للعالم شاركونا من خلال ارسال رسالة إلى Globalwave2015 or بزيارة الموقع www.facebook.com/globalwave2015 

بالتعاون مع  مكتب بازل للسلام والشبكة العالمية للقضاء على الأسلحة النووية 2000